في تصنيف تعليم بواسطة

قدر شخص زكاة زكاة ماله الذي يبلغ 170000 ريال بمبلغ 5000 ريالٍ ، فإذا كانت زكاة المال تدفع بنسبة مقدارها 2,5 ٪ من المبلغ المُزكى ، فهل تقدير هذا الشخص معقول ؟ مع توضيح السبب في ذلك .،  فرض الإسلام العظيم الزكاة وهي مال مستحق يؤخذ من الأغنياء الي الفقراء حتى يوفر لهم بعض الامن الاجتماعي ويزيل عنهم بعض المعاناة والعوز وهذا من رحمة ربنا عز وجل والشريعة حثت على ذلك وجعلتها من أركان الإسلام.

قدر شخص زكاة زكاة ماله الذي يبلغ 170000 ريال بمبلغ 5000 ريالٍ ، فإذا كانت زكاة المال تدفع بنسبة مقدارها 2,5 ٪ من المبلغ المُزكى ، فهل تقدير هذا الشخص معقول ؟ مع توضيح السبب في ذلك .

الزكاة ومن شروطها النصاب حسب نوع المال فيختلف بين الأموال النقدية والذهب و غيرها من الدواب لكلا قيمة زكاتها الخاصة وتخرج للمساكين والفقراء المحتاجين لتكون لهم عونا وسندا.والزكاة بمعني الزيادة ولا ينقص مال منها بل يعوضك الله بركة بالرزق وزيادة ونماء,ومنا انواعها الكثيرة زكاة الفطر لتطهير النفس والرجاء بقبول الاعمال والصيامظ,قال تعالى وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ وَارْكَعُواْ مَعَ الرَّاكِعِينَ.

السؤال: قدر شخص زكاة زكاة ماله الذي يبلغ 170000 ريال بمبلغ 5000 ريالٍ ، فإذا كانت زكاة المال تدفع بنسبة مقدارها 2,5 ٪ من المبلغ المُزكى ، فهل تقدير هذا الشخص معقول ؟ مع توضيح السبب في ذلك .

الإجابة: التقدير معقول لان 3% من المبلغ يعادل 5100  ريال وهو مبلغ قريب من تقدير الشخص لزكاة ماله.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

قدر شخص زكاة زكاة ماله الذي يبلغ 170000 ريال بمبلغ 5000 ريالٍ ، فإذا كانت زكاة المال تدفع بنسبة مقدارها 2,5 ٪ من المبلغ المُزكى ، فهل تقدير هذا الشخص معقول ؟ مع توضيح السبب في ذلك .

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى موقع النوابغ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...